أخر تحديث :الخميس,24 يوليو , 22:15

اختيار "التنفيذى للمشروعات الصناعية" لمشروع اللحوم بين مصر والسودان

12-10-2011 | 14:31
اختيار "الجهاز التنفيذي للمشروعات الصناعية " لتنفيذ مشروع اللحوم الاستراتيجي بين مصر والسودان
طباعه
القاهرة - سلوى يوسف

تم اختيار الجهاز التنفيذى للمشروعات الصناعية والتعدينية التابع لوزارة الصناعة والتجارة الخارجية كبيت خبرة عن مصر، فى إطار تنفيذ الاتفاق الموقع بين مصر والسودان لإقامة مشروع استثمارى مشترك بالسودان لإنتاج وتصنيع وتصدير اللحوم الحمراء على مساحة 40 ألف فدان بولاية النيل الأبيض، كخطوة نحو سد احتياجات المستهلك المصرى من اللحوم الحمراء، ضمن ثلاث جهات اختارتها اللجنة المشتركة المشكلة بين البلدين.

شمل الاختيار أيضاً المنظمة العربية للتنمية الزراعية وإحدى منظمات جامعة الدول العربية وإحدى المؤسسات السودانية ممثلة للسودان، حيث تقوم الجهات الثلاث بإعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية لمشروع اللحوم الاستراتيجى بين مصر والسودان، والذى يقام بمشاركة كاملة للقطاع الخاص بين البلدين، وكانت وزارة التخطيط والتعاون الدولى قد أعلنت عن مناقصة عالمية لتنفيذ هذا المشروع وتقدم لها 15 بيت خبرة عالمياً وعربياً.

وأوضح الدكتور محمود عيسى -وزير الصناعة والتجارة الخارجية- أن هذا المشروع يأتى فى إطار حرص الحكومة المصرية على تعزيز وتحقيق التكامل مع دولة السودان الشقيقة فى مختلف المجالات لدفع العلاقات الثنائية إلى آفاق أرحب لخدمة مصالح الشعبين من خلال إيجاد آليات فعالة لزيادة الاستثمارات المشتركة وزيادة حركة التبادل التجارى والقضاء على أى معوقات أو تحديات تحول دون تحقيق التكامل الشامل مع دولة السودان الشقيقة، مشيراً إلى أن هذا المشروع سيسهم فى توفير احتياجات مصر من اللحوم الحمراء بأسعار مناسبة وبجودة عالية، حيث يشمل المشروع إنتاج وتصنيع وتصدير اللحوم.

من جانبه، أوضح الدكتور محمود الجرف -رئيس الجهاز التنفيذى للهيئة العامة للمشروعات الصناعية والتعدينية- أن هذا المشروع يمثل نموذجاً اقتصادياً للتعاون والتكامل بين البلدين، حيث سيتم إنشاء شركة للمشروع تساهم فيها المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص فى مصر والسودان، ويشمل المشروع إقامة شبكات رى وإنتاج المحاصيل الزراعية وتصنيع الأعلاف وتنمية الثروة الحيوانية وما يستتبع ذلك من مشروعات للتصنيع الزراعى والمخلفات الزراعية وتربية وتسمين الأبقار والأغنام والماعز ومنتجات الألبان مع إقامة مجزر بطاقة 400 ألف رأس سنوياً ومنطقة لتصنيع اللحوم ومخلفات الذبح.

وأشار الجرف إلى أن الجهاز التنفيذى سيقوم بإعداد دراسات الجدوى الفنية والاقتصادية للمشروع، وكذا أعمال الرفع المساحى وإعداد المخططات العامة والتفصيلية والرسوم الفنية والإشراف على التنفيذ للمشروع فى كافة مراحله.

طباعه
رابط مختصر:
أخبار هامة
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المشهد
Designed by CapitalLinkGlobe
Developed by ScriptStars