أخر تحديث :الخميس,23 اكتوبر , 2:52

"نَفَس الشيطان" نبتة تجعل الإنسان مطيعا لسلبه آخر ما يملك

5-9-2013 | 19:24
نبتة نفس الشيطان
طباعه

ما هو القاسم المشترك بين الطبيب ورجل المافيا؟ سؤال يبدو غريبا للوهلة الأولى. لكن عند التعرف على الإجابة يزول التعجب، إذ تحظى نبتة معينة باهتمام هذا وذاك، مع فارق بسيط .. هو أن الأول يستخدم هذه النبتة لعلاج المرضى، فيما يستخدمها الثاني بهدف الحصول على المال أو أي ربح يسعى لتحقيقه بطريقة غير شرعية. إنها نبتة الـ "سكوبولامين" التي تُعرف كذلك باسم "نَفَس الشيطان"، وتنمو في أمريكا اللاتينية ويستخدمها الأطباء في علاج المصابين بالرعاش، لكنها من جانب آخر تجعل من يتناولها أداة سهلة في يد من حوله، ومطيعا لأقصى الحدود فاقد لإرادته ولو لفترة زمنية قصيرة، كافية لأن ينفذ كل ما يُطلب منه بلا تردد، حتى وأن يتخلى عن ممتلكاته بغض النظر عن قيمتها. الملفت أن الـ "سكوبولامين" لا يتمتع بطعم أو رائحة، مما يسهل وضعه خلسة في مشروب يزمع الشخص تناوله دون أن يشعر بذلك. يُشار إلى أن الشرطة الكولومبية كانت قد أفادت بأنها رصدت استخدام المافيا في البلاد هذه النبتة لأهدافها في قرابة 1200 حالة. الجدير بالذكر أن شرب القليل من السائل المستخلص من هذه النبتة يؤدي إلى خلل كبير في أداء الناقل العصبي، مما يسفر بدوره عن خلل في أداء وظائف المخ الذي لا يخزن في الذاكرة ما حدث في فترة تأثير الـ "سكوبولامين". هذا وقد استخدمت هذه النبتة كمصل الحقيقة، كما خضعت لتجارب أثيرت حولها الشكوك في ستينات القرن الماضي، وحظيت باهتمام كبير في أوساط المافيا في فترة السبعينات من القرن ذاته، علما أن تناوله يؤدي إلى عوارض جانبية، إذ تجعل من يشربه عدوانيا في بعض الأحيان.
 

طباعه
رابط مختصر:
أخبار هامة
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة المشهد
Designed by CapitalLinkGlobe
Developed by ScriptStars